almassarate

 

 

 

لزوارة التربية الوطنية والتعبئة لتأمين الزمن المدرسي


أكدت كاتبة الدولة المكلفة بالتعليم المدرسي، اليوم الخميس بالرباط،في قصاصة لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن الوزارة ستنكب خلال السنة الدراسية الجديدة على تأمين الزمن المدرسي للتلاميذ "الذي يعاني من هدر كبير".
وقالت السيدة العابدة، في تصريح للصحافة قبيل انعقاد مجلس للحكومة، أن الوزارة وضعت تدابير عدة لتأمين الزمن المدرسي، مضيفة أنه سيتم الرفع من وتيرة التعبئة داخل المنظومة التربوية وخارجها.
وشددت على أنه سيتم خلال السنة الدراسية الحالية مواصلة تفعيل مشاريع البرنامج الاستعجالي في كل مجالات الاشتغال، سواء منها المتعلقة بتطوير النموذج البيداغوجي وتحسين فضاءات التربية والتكوين وتطوير العرض التربوي، أو تلك المرتبطة بمواصلة دعم الأطفال المنحدرين من الأسر ذات الدخل المحدود.
وأضافت الوزيرة، من جهة أخرى، أن الدخول المدرسي، الذي ينطلق اليوم بشكل فعلي، تطلب مجهودا كبيرا من أجل توفير كل الوسائل اللازمة ، سواء المتعلقة بالموارد البشرية أو بالوسائل المرتبطة بالدعم الاجتماعي، والتي تم الاشتغال عليها في نهاية الموسم الدراسي المنصرم وكذلك خلال العطلة الصيفية.

وكالة المغرب العربي 

المذكرة 154 لتأمين الزمن المدرسي الصادرة عن وزارة التربية الوطنية بتاريخ 6 شتنبر  2010

Aucune note. Soyez le premier à attribuer une note !

Ajouter un commentaire

Vous utilisez un logiciel de type AdBlock, qui bloque le service de captchas publicitaires utilisé sur ce site.