massarate

يتعرض لقضايا نساء ورجال التعليم و مشاكلهم التي لا يبدو أي أمل في إيجاد حلول لها بسبب تنامي ظواهر شادة سواء في تعاطي الحكومة مع ملف التعليم أو قضايا التدبير اليومي في الكثير من الأكاديميات و النيابات

في الملف ،  لأأوضاع التعليم  أوضاع المدرسين  الترقية   الإكتظاظ و البرامج التعليمية و قضايا أخرى ترقبوها من زملائكم على صفحات مسارات يوم الجمعة القادم

كل المواذ لا تعبر على رأي "مسارات " بل تعبر على رأي صاحبها

Aucune note. Soyez le premier à attribuer une note !

Ajouter un commentaire

Vous utilisez un logiciel de type AdBlock, qui bloque le service de captchas publicitaires utilisé sur ce site. Pour pouvoir envoyer votre message, désactivez Adblock.

×