goulmim

 

نيابة كلميم

تكريم لنساء و رجال التعليم

 

تم مساء أمس الأربعاء بمقر الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة كلميم-السمارة، تنظيم حفل تربوي جرى خلاله تكريم عدد من الأطر التربوية والإدارية بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي للمدرس.

وقد تميز هذا الحفل بتسليم هدايا رمزية وشواهد تقديرية لعدد من الأطر الإدارية والتربوية بمختلف المؤسسات التعليمية بجهة كلميم-السمارة، وذلك تقديرا لجهودهم في النهوض بقطاع التربية والتكوين بالجهة، وكذا لتحفيزهم على المزيد من العطاء والعمل التربوي. 

وتطرق مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة كلميم-السمارة السيد محمد لعوينة، في هذا السياق، إلى الأوراش الكبرى المفتوحة لتسريع وتيرة إصلاح منظومة التربية والتكوين بهدف تحسين جودة التعليم من خلال مجموعة من الإجراءات المتضمنة في مشاريع البرنامج الاستعجالي الرامية إلى تطوير مدرسة النجاح حتى تصبح فضاء خصبا يتيح للمتعلم فرص توسيع آفاقه وزيادة معارفه وصقل مواهبه. 

وأشار إلى أن هذه الانجازات لن تتحقق على أرض الواقع دون انخراط ومشاركة فعالة للمدرسين للمساهمة في بناء مشروع تربوي حديث باعتبار أن قضية التربية والتكوين هي إحدى الأولويات الوطنية. 

من جهته، دعا والي جهة كلميم-السمارة عامل إقليم كلميم السيد أحمد حيمدي، كافة الفاعلين والمتدخلين في المجال التربوي إلى الحفاظ على المكاسب والانجازات التي تحققت على مستوى الجهة ومضاعفة الجهود لبلوغ المزيد من الجودة والتميز. 

وأكد الوالي في هذا الصدد، على أهمية الالتزام بمواصلة الانخراط في المشاريع الرامية إلى الرفع من مستوى التعليم بالجهة، وتحقيق تطلعات الشباب ولاسيما في مجال دعم اللغات الأجنبية والتوجيه نحو الشعب العلمية. 

وأبرز عدد من المتدخلين، بهذه المناسبة، دور المدرس في النهوض بأداء المدرسة المغربية الحديثة والارتقاء بجودة التعليم ومردوديته، والمساهمة في نشر المعرفة وتنمية مختلف القدرات والكفايات لدى التلاميذ وتربيتهم على القيم والمعاملات السامية. 

كما أكد المتدخلون أهمية العمل على تقوية العلاقة بين المدرسة ومحيطها وتدبير العمل التربوي وفق منظور جديد ومقاربة تشاركية تدمج التلاميذ وأولياءهم وكافة الفاعلين في مناخ إيجابي داخل المؤسسة التعليمية بهدف تحقيق الجودة وتطوير الخدمات المدرسية ورفع كفاءة وفعالية المؤسسة التعليمية. 

وتخللت هذا الحفل، الذي حضره عدد من الأطر التعليمية والإدارية والتربوية بالجهة، فقرات غنائية أدتها مجموعة صوتية من إعدادية (واد نون) وفرقة تابعة لجمعية فنون، وإلقاء أبيات شعرية باللهجة الحسانية.

 

Aucune note. Soyez le premier à attribuer une note !

Ajouter un commentaire

Vous utilisez un logiciel de type AdBlock, qui bloque le service de captchas publicitaires utilisé sur ce site. Pour pouvoir envoyer votre message, désactivez Adblock.