massarate

النقابات الخمس مقبلة على التصعيد                 

 

في خضم الحراك الذي تعرفه الساحة التعليمية، والحافلة بالمبادرات الإحتجاجية والتي تأججت خلال الأسابيع القليلة الماضية، رغم مواجهتها بإستعمال مفرط للعنف من طرف القوات العمومية بدل أساليب الحوار والتفاوض. عنف طال ومايزال من حوصروا في زنزانتهم رقم 9 لسنوات قبل أن يقدم الأمن العمومي على محاصرتهم بمحيط الوزارة وبشوارع الرباط ، كان آخرها يوم الإثنين 6 يونيو الجاري ليتم على إثره نقل العديد من الأساتذة والأستاذات إلى مستشفى إبن سينا بالعاصمة بعد تعرضهم لإصابات متفاوتة الخطورة.. 

 

في خضم هاته األتطورات وغيرها خرجت النقابات التعليمية التي باتت تعرف بالتحالف النقابي الخماسي ببيان ـ توصلت المسائية العربية بنسخة منه ـ مؤرخ في فاتح يونيو 2011 وموقع من طرف: المنظمة الديمقراطية للتعليم، النقابة المستقلة للتعليم الإبتدائي، الفدرالية الديمقراطية للتعليم، الهيئة الوطنية للتعليم والجامعة الوطنية لموظفي التعليم. بيان سجلت من خلاله الإطارات المذكورة إضطراب المنظومة التربوية ومشارفتها على الإفلاس بسبب ما سمته السياسات الإرتجالية التي عرفها القطاع..

 

كما سجل البيان المذكور خيبة أمل الأسرة التعليمية من موقف الحكومة والوزارة الوصية والتي بدلا من تحريك الملف المطلبي للعاملين بالقطاع عمدت إلى تحريك الآلة القمعية بكل تلاوينها لترهيب الشغيلة التعليمية وتعنيفها ومنعها من حقها في الإحتجاج السلمي... وأعلنت تنديدها تنديدها بما وصفته العنف الهمجي الموجه ضد الإحتجاجات الشعبية ومن ضمنها تلك الخاصة بأساتذة السلم 9، المجازون، الأطباء، المعطلون... كما أعلنت شجبها لما تعرض ويتعرض له شباب 20 فبراير من قمع وتضييق.. كما تضامنت النقابات المذكورة

 

مع المطالب المشروعة والعادلة لكل الفئات الإجتماعية التي تعاني من الظلم والقهر والتهميش والإحتقار والحكرة...كما أكدت رفضها لإتفاق 26 أبريل لعدم إستجابته لمطالب هيئة التعليم الملحة ليعيد البيان التأكيد على مطلبها المحوري والمتمثل في ترقية إستثنائية لكل المستوفين إلى غاية 31 دجنبر 2011 ، كما طالبت الهيئات المذكورة الحكومة بالإسراع بمعالجة الملفات العالقة مع جبر ضرر المتضررين: أساتذة السلم 9، ملحقي الإدارة والإقتصاد، منشطي التربية غير النظامية، المقتصدين، الإداريين، المفتشين وغيرهم... لتعلن في نهاية بيانها عن برنامجها النضالي والذي من أبرز محطاته: تنظيم وقفات إحتجاجية داخل المؤسسات التعليمية لمدة ربع ساعة صباح ومساء الأربعاء 8 يونيو الجاري، حمل شارة سوداء طيلة أيام الإمتحانات الإشهادية ضد العنف الذي مورس ضد الأساتذة، عدم الإلتحاق بقاعة الحراسة في اليوم الأول من الإمتحانات إلا بعد مرور ربع ساعة عن الوقت المحدد، توقيع عريضة ضد العنف والظلم والتسويف

 


 

Aucune note. Soyez le premier à attribuer une note !

Ajouter un commentaire

Vous utilisez un logiciel de type AdBlock, qui bloque le service de captchas publicitaires utilisé sur ce site. Pour pouvoir envoyer votre message, désactivez Adblock.

×