massarate

 

الاتحاد المغربي للشغل

الاتحاد النقابي للموظفين 

بـيـان 

الاتحاد النقابي للموظفين – إ. م. ش. – يدعو الموظفين والموظفات إلى المشاركة في تظاهرات يوم الأحد 20 مارس 2011 المقررة من طرف حركة شباب 20 فبراير

إن الكتابة التنفيذية للاتحاد النقابي للموظفين التابع للاتحاد المغربي للشغل المجتمعة يوم الثلاثاء 08 مارس والذي يصادف اليوم لعالمي للمرأة، يهنئ النساء الموظفات والنساء العاملات عامة وسائر النساء عبر العالم بهذه المناسبة، مؤكدا عزم الاتحاد على مواصلة النضال من أجل المساواة في جميع المجالات ودون تحفظات بين الرجل والمرأة ومن أجل حقوق الموظفات بشكل خاص.

وبعد تدارس الكتابة التنفيذية للأوضاع على المستوى الوطني، وكذا في العالم العربي تعلن ما يلي:

· ابتهاج الاتحاد النقابي للموظفين للنجاح الكبير للمسيرات السلمية المنظمة بمختلف مناطق المغرب يوم 20 فبراير بمبادرة من "حركة شباب 20 فبراير"، معبرا في نفس الوقت عن أسفه الشديد لمظاهر العنف التي عرفتها بعض المدن بعد انتهاء المسيرات السلمية. وقد نجحت هذه المسيرات في إبراز تشبث الشعب المغربي وقواه الحية بالكرامة والحرية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية وحقوق الإنسان وما يستوجبه ذلك من إقرار لدستور ديمقراطي.

· الاعتزاز بالمشاركة الواسعة للموظفين والموظفات في هذه الحركة النضالية مما يبرز من جهة تذمرهم من أوضاعهم المادية والمعنوية، ومن جهة أخرى وعيهم وتشبثهم بضرورة "الكفاح من أجل الديمقراطية والعدالة الاجتماعية".

· يثمن البيان الصادر عن الأمانة الوطنية للاتحاد المغربي للشغل في 22 فبراير الماضي والذي أكد» دعم الاتحاد لكل المبادرات النضالية السلمية والمشروعة من أجل بناء مجتمع الديمقراطية الحقة والعدالة الاجتماعية«.

· دعوة عموم الموظفين والموظفات إلى المشاركة في التظاهرات السلمية والحضارية التي قررت حركة شباب 20 فبراير مواصلتها من أجل تحقيق مطالبها المشروعة وفي مقدمتها مسيرات يوم الأحد 20 مارس لتي ستنظم بكافة مناطق المغرب.

· دعوة الموظفين والموظفات إلى تنظيم أنفسهم على المستوى النقابي والتعبئة لمواصلة النضال من أجل تحقيق مطالبهم الملحة، وفي مقدمتها الزيادة العامة في الأجور والمعاشات.

· إدانة المجازر المرتكبة من طرف نظام الدكتاتور معمر القدافي ضد الشعب الليبي الشقيق مع النداء للمشاركة في كل المبادرات النضالية للتضامن مع الشعب الليبي ومع كافة شعوب العالم العربي المنتفضة ضد الاستبداد والقهر خاصة في اليمن والبحرين والأردن وعمان والعراق ومع تحية خاصة للشعب التونسي والمصري في مسيرتهما المظفرة من أجل تثبيت الديمقراطية بتونس ومصر.

 

الرباط، في 08 مارس 2011

الكتابة التنفيذية للاتحاد النقابي للموظفين – إ. م. ش.

 

Aucune note. Soyez le premier à attribuer une note !

Ajouter un commentaire

Vous utilisez un logiciel de type AdBlock, qui bloque le service de captchas publicitaires utilisé sur ce site. Pour pouvoir envoyer votre message, désactivez Adblock.

×